فضيحة اللجنة العليا للانتخابات تأمر باحتساب الأظرف غير المختومة


العالم برس 23 PRESS

أصدرت اللجنة العليا للانتخابات قرارًا باحتساب الأظرف والصناديق الانتخابية غير المختومة بالأختام الرسمية ضمن الأصوات الصحيحة.

فقد اجتمعت اللجنة العليا للانتخابات بعد انتشار ادعاءات حول اقتراع بعض الأوراق الانتخابية بدون الاختام الرسمية الخاصة بالعملية الانتخابية، وأصدرت قرارًا باحتساب الأصوات صحيحة ما لم يتم إثبات أنها مدسوسة من الخارج.

يشار إلى تسجيل عدد كبير من عمليات التصويت بدون اعتماد الأوراق بالاختام الرسمية.

ومن جانبه علَّق السياسي أوميت أوزداغ المفصول من حزب الحركة القومية على قرار اللجنة العليا للانتخابات قائلًا: “إن جميع أعضاء اللجنة بهذا القرار يفسحون المجال أمام عمليات التلاعب. وسيتم محاكمتهم جميعهم”.

وفي الساعات الأولى من يوم الاستفتاء على التعديلات الدستورية المصيرية التي تحدد مستقبل تركيا، شهدت مدينة كوجالي شمال غرب تركيا أول واقعة تزوير في الأصوات.

فقد شهدت مدينة كوجالي في شمال غرب تركيا، أول واقعة تلاعب في عملية التصويت من خلال سيدة صوتت في صندوقين انتخابيين مختلفين.

وعلى الفور قام المراقبون التابعون لحزب الشعب الجمهوري باتخاذ الإجراءات اللازمة حيال الواقعة.

كما شهدت مدينة إسطنبول، انتشار اللوحات الدعائية لصالح نعم للدستور في أحد المقرات الانتخابية، بشكلٍ مبالغ فيه أثار غضب المتواجدين.

وفي حي أسكودار شوهد العديد من الصور الخاصة بليلة الانقلاب الفاشل في 15 يوليو/ تموز 2016، كمحاولة للتأثير على الرأي العام.

أمَّا مدينة حكاري فقد تم تعيين جميع أعضاء لجنة الإشراف على الصندوق الانتخابي رقم 212، من حزب العدالة والتنمية الحاكم.

يذكر أن تركيا بدأت في الساعات الأولى من صباح اليوم التصويت على تعديل 18 مادة دستورية تحول البلاد إلى النظام الرئاسي، عن طريق 55 مليونا و319 ألفا و222 ناخباا، في 167 ألف و140 صندوقا انتخابيا و461 صندوقا انتخابيا داخل السجون، بين الساعة 07:00 و17:00 بتوقيت تركيا.

المصدر | زمان التركية

  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة