قيادي في الديمقراطي الكوردستاني : لا داعي أن يرفرف العلم العراقي في كورددستان



كوردستان  | برس 23 PRESS

اعتبر قيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني ، السبت، أن وجود الكرد في بغداد "ليس له معنى"، وفيما دعا إلى إعادة النظر في العلاقة مع بغداد وإعلان الإستقلال، لفت إلى أنه من الان وصاعدا "لا داعي أن يرفرف" العلم العراقي في كردستان.

وقال علي عوني في حديث لـ وسائل إعلامية ، إن "قرار البرلمان العراقي بإنزال العلم الكردستاني على مؤسسات كركوك أشبه بتكرار ممارسات حزب البعث في التعامل مع القضية الكردية"، مشيرا إلى أن "بغداد تبحث عن فرصة حاليا لإلغاء كافة حقوق الكرد".
تركيا تنتقد رفع علم كردستان في كركوك وتحذر من الاجراءات "أحادية الجانب"
حزب الديمقراطي الكوردستاني يدرس مقاطعة الانتخابات النيابية المقبلة


وأضاف عوني، أن "وجود الكرد في بغداد ليس له أي معنى"، مبينا أنه "من الضروري انسحاب النواب الكرد من البرلمان العراقي كون بغداد تستخدم وجود الكرد لتجميل وجهها فقط وليس إيمانا بالمشاركة الحقيقية في القرار".

ودعا عوني، إلى "إعادة النظر في العلاقة مع بغداد وإعلان الإستقلال"، لافتا إلى أنه "من الان وصاعدا لا داعي أن يرفرف العلم العراقي في كردستان".

يشار إلى أن مجلس النواب صوت، في وقت سابق من اليوم السبت (1 نيسان 2017)، على رفع العلم العراقي فقط في كركوك وعدم التصرف بنفط المحافظة، بحسب مصدر نيابي.

المصدر | السومرية 

  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة