القوات الإيرانية تقتل وتجرح عدداً من الكورد ضمن أراضي إقليم كوردستان


كوردستان  برس 23 PRESS

أطلقت قوات إيرانية، اليوم الأحد، النار باتجاه مواطنين  كورد يعملون في نقل البضاعة قرب الحدود بين إقليم كردستان العراق  وإيران، داخل الإقليم، ما أسفر عد مقتل وجرح العديد من هؤلاء.

نجاة حسن، المسؤول في الحزب الديمقراطي الكردستاني، قال اليوم في تصريح متلفز، أن الحادث وقع في قلعة دزة (شرقي الإقليم) وسقط على إثره ضحايا، موضحاً أن قوات الأمن الإيرانية فتحت نيرانها على عدد من الأشخاص الذين يعملون بطرق غير قانونية "مهربين" في نقل البضائع بين كردستان وإيران.

وأكد حسن، أن "عدداً من الحمالين قضوا فيما أصيب عدد آخر  بجروح. ولم تتوفر أي إحصائية بأعداد الضحايا"، لافتاً إلى أن "القوات الإيرانية قامت بإحراق المتعلقات التي استولت عليها من الحمالين، فيما نقل المصابون إلى مستشفيات إقليم كردستان لإسعافهم".

وتعد مهنة " الحمالين "، وهي التسمية المحلية للأشخاص الذين يعملون بـ " التهريب" بين إقليم كردستان العراق "باشور" وإيران "روجهلات"، من مصادر الدخل الهامة التي يعتمد عليها الكورد، خاصة في المناطق الحدودية الجبلية بين إيران وإقليم كوردستان العراق .

المصدر | وكالات


  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة