اتحاد الصحفيين الكُرد السوريين ينعى الزميلة نوجيان آرهان



أعلن اتحاد الإعلام الحر، أمس الجمعة، 24 آذار/مارس 2017، عن وفاة الزميلة «نوجيان آرهان» مراسلة وكالة أنباء المرأة ""JINHA في إحدى مشافي الحسكة، بعد تعرضها لإصابة مباشرة أثناء تغطيتها للمواجهات التي وقعت في ناحية «خانصور» بمنطقة شنكال في كردستان العراق بين القوات الكردية ذاتها في الثالث من شهر آذار الجاري.

الشهيدة «نوجيان آرهان» الاسم الحقيقي توبا اكليماز، تنحدر من مدينة «رها» في كردستان تركيا، وبدأت مسيرتها الإعلامية في 2015 متنقلة بين أجزاء كردستان الأربعة كصحفية حربية مهمتها تغطية عمليات «حزب العمال الكردستاني» ضد الأنظمة الغاصبة لكردستان، ومن ثم مراسلة لوكالة المرأة، وآخر مهمة لها كانت في أحداث شنكال.

إننا في اتحاد الصحفيين الكُرد السوريين، في الوقت الذي نتقدم فيه بالتعازي الحارة لعائلة الشهيدة؛ والزملاء الإعلاميين في كردستان، نستنكر في الوقت ذاته استهداف الإعلاميين من أطراف النزاع الكردي – الكردي.

كما نؤكد على قيادات طرفي النزاع على أن حماية الزملاء الإعلاميين والصحفيين من مهمتهم حسب قوانين الإعلام العالمي، ونطالب الجميع الكشف عن حقيقة حالات الاستهداف التي حصلت، خاصة بعد الاتهامات المتبادلة بين الطرفين حول طريقة واستشهاد الزملاء الذين سقطوا في المواجهات الأخيرة.

إن عدم وجود أيّة آلية قانونية للعمل الصحفي، ومؤسسة إعلامية مستقلة لمحاسبة هؤلاء، ومعاقبة منتهكي حقوق الإنسان، يضع كل اعتداء على الصحفيين في الخانة ذاتها؛ لتستمر الانتهاكات، ويبقى المعتدي بعيداً عن المحاسبة، ويفلت من العقاب في كل مرة.
الرحمة والخلود لجميع الزملاء.

المكتب التنفيذي لـ«اتحاد الصحفيين الكُرد السوريين
قامشلو في 25 مارس 2017

  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة