قوات سوريا الديمقراطية "QSD" تكشف تفاصيل عملية الانزال الجوي في الرقة


كوردستان  | برس 23 PRESS1

اعلنت قوات سوريا الديمقراطية اليوم الأربعاء، إنها شاركت في عملية انزال جوي مع القوات الامريكية قرب الطبقة في محافظة الرقة.

وقالت حملة غضب الفرات في بيان اوردته وكالة "رويترز"، إن العملية تهدف إلى السيطرة على منطقة الطبقة الستراتيجية على ضفة نهر الفرات المقابلة لمناطق تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية وللحد من تقدم القوات الحكومية السورية في هذا الاتجاه.

وأوضحت قوات سوريا الديمقراطية، إن القوات التي تم إنزالها سيطرت على أربع قرى صغيرة في المنطقة الواقعة إلى الغرب من الطبقة وقطعت طريقا سريعا رئيسيا يربط بين محافظات الرقة ودير الزور وحلب.

وأضاف البيان "قامت القوات الأمريكية بعملية إنزال جوي لقوات المشاة الأمريكية، ومعها وحدات المهام الخاصة في قوات غضب الفرات، وحررت قرى (ابو هريرة، المشيرفة، الكرين، المحمية)، وقطعت الطريق الدولي (حلب-الرقة-ديرالزور) ".

وقال مسؤول محلي مطلع على عمليات قوات سوريا الديمقراطية لرويترز إن عملية الإنزال تهدف إلى تأمين نقطة عبور للقوات القادمة في زوارق عبر الفرات والتي بدأت في الوصول فجر اليوم الأربعاء.

ووصف المسؤول العملية بأنها "خطوة رائدة من جانب التحالف وقوات سوريا الديمقراطية في الحرب على داعش".

وتشن قوات سوريا الديمقراطية بمساعدة ضربات جوية وعمليات قوات خاصة للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة حملة لتطويق مدينة الرقة أهم معقل لتنظيم "داعش" الارهابي في سوريا.

وتقاتل قوات سوريا الديمقراطية التي تضم وحدات حماية الشعب الكردية إلى جانب فصائل عربية لعزل الرقة قبيل هجوم مرتقب على المدينة التي استخدمها التنظيم الارهابي كقاعدة للتخطيط لشن هجمات بالخارج.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية تمكنت من قطع الطريق الرئيسي الأخير الخارج من الرقة هذا الشهر، مضيقة الخناق على المدينة من جهات الشمال والشرق والغرب.

ويقول المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الطريق الوحيد للخروج من الرقة الآن هو عبر نهر الفرات الذي يحد المدينة من الجنوب.

وقال قائد وحدات حماية الشعب الكردية الأسبوع الماضي إن الهجوم لاستعادة الرقة سيبدأ في أوائل نيسان لكن متحدثا باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قال إن القرار لم يتخذ بعد.

برس 23 | المصدر - حندان 

  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة