المجلس الوطني الكوردي "ENKS" لا يعترف بمسودة الدستور روسيا


كوردستان  | برس 23 PRESS

أوضح  القيادي في حركة الإصلاح وعضو المجلس الوطني الكردي بسوريا  عثمان مصطفى في حديثه لبرنامج نقد حر  حول نسخة المسودة للدستور التي طرحتها روسيا  بإنه  في البداية لم نرى أي مسودة أو أي صيغة من هذا القبيل إطلاقاً حتى تاريخنا ،لكن من حيث المبدأ أي جهد من هذا القبيل سوء كانت روسيا أو أي طرف آخر مشكور عليه. 

وأكد مصطفى  أن إية صيغة دستورية أو ما يتعلق بسيادة سوريا أو سيادة الوطني ضرورة الإشتراك لكافة المكونات في نصها وإعدادها ومن ضمنهم المكون الكوردية بشكل خاص وماعدا ذلك يبقى مجرد دراسة ولا يمكن الاعتماد عليها والمجلس الكوردية لا يعترف بها على الإطلاق.

"نص التصريح كاملا"

شارك المجلس الوطني الكردي في سوريا ومن خلال الهيئة العليا للمفاوضات في جولات جنيف لايجاد حل سياسي لأزمة البلاد وعمل في الحفاظ على وحدة موقف الهيئة العليا وسعى دوما لتكون معبرة عن آمال كل السوريين وتطلعاتهم وعليه فقد طرح ممثلوا المجلس في الهيئة وفي وفد التفاوض تقديم مذكرة بإسم الهيئة إلى المبعوث الأممي دي مستورا تؤكد فيها تمثيل الكرد في المفاوضات على عكس ما يشاع وتتناول القضية الكردية  وقضايا المكونات وتطالب بادراجها في جدول الأعمال.

لكن ذلك لم تحظى بموافقة الهيئة بسبب رفض ممثلي هيئة التنسيق وقلة أخرى لها واصرارهم على تجاهل القضية الكردية، الأمر الذي يثير تساؤلات حول مصداقية الهيئة والتزامها بوثائقها وبضمان الحقوق القومية للكرد دستوريا وكذلك باقي المكونات من التركمان والسريان/آشوريين .

إننا في الوقت الذي نعبر عن امتنانا للأصوات الوطنية الصادقة التي وقفت إلى جانب ما طرحناه ونقدر لهم موقفهم،فإننا نرفض تجاهل ممارسة سياسة الالغاء والاقصاء ونرى ضرورة المزيد من الحوار وعليه فإننا نؤكد عدم جدوى  استكمال مشاركتنا في اجتماعات الهيئة لهذه الجولة ونعلن تعليقنا حضورها وعدم التزامنا بالوثائق التي يتم تقديمها بغيابنا.

الدكتور عبد الحكيم بشار عضو الهيئة العليا للمفاوضات
فؤاد عليكو عضو الوفد المفاوض
حواس سعدون عضو الوفد الاستشاري
في 30/3/2017
  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة