تفاصيل زيارة وفد المجلس الوطني الكوردي "ENKS" في الولايات المتحدة الأميريكية


أخبار كوردستان  | برس 23 PRESS

الاجتماعات التي حدثت في مكتب بيان عبد الرحمن ممثلة إقليم كردستان العراق في واشنطن حضرها المدعو طلال السنبلي  والذي يعتبر ممثل للاخوان المسلمين بشكل رسمي في الولايات المتحدة الامريكية كما ان المدعو طلال السنبلي قد حمل على كاهله جميع المصروفات المالية للوفد الزائر.

- كما يلعب المدعو زكي لبابيدي نائب رئيس المجلس الوطني السوري دورا" كبيرا" في عملية التقارب السياسي بين البيدا من جهة والمجلس الوطني الكردي من جهة ثانية عبر مباحثاته المستمرة مع الولايات المتحدة الامريكية حول هذا الأمر حيث يعمل اللبابيدي على احد الامرين فاما اشراك البيشمركة الموجودة في العراق ضمن القوات في مناطق درع الفرات ومناطق الرقة او يتم العمل على تحييد البيدا واستبدالهم بالبيشمركة.

- الاجتماعات التي تتم في الوقت الحالي تسعى لتوحيد الجهود الكردية الا ان جهدا" كبيرا" من زكي لبابيدي لجعل قوات المجلس الوطني الكردي كبديل لقوات سوريا الديموقراطية كما ان اقتراح وجود قوات البيشمركة في سوريا سيكون بديل لوجود البيدا هناك لذا فان زيارات تتم في الوقت الحالي تتم بين ضباط مخابرات اتراك وعناصر من البيشمركة يعملون مع مسعود البرزاني كما ان زيارة البرزاني الاخيرة الى تركيا كانت لهذا السبب بشكل رئيسي.

- حتى تاريخ كتابة التقرير فان فشلا" كبيرا" يطال زيارة المجلس الوطني الكردي فيما يخص دخول قوات البيشمركة الى مناطق درع الفرات من اجل المشاركة في عمليات الهجوم نحو منبج والرقة كون تركيا تعول بشكل كبير على اشراك قوات البيشمركة في هذه العمليات كمبرر لتدخلها في سوريا اضافة" للقوات العربية التي تقوم بتدريبها على اراضيها لذا فان الاتراك اعطوا الضوء الاخضر للمجلس الوطني الكردي لعرض هذا العرض على الأمريكيين.                        

- يكمل المصدر ان زيارة المجلس الوطني الكردي حملت طابعا" تحريضيا"  ضد عناصر البيدا فقد قدموا معلومات حول انتهاكات البيدا لمراكز دراسات وصحف اجنبية وتحديدا" لكل من (اريك براون يعمل في معهد  هدسون في الولايات المتحدة الامريكية)(امبرين زمان من جريدة المونيتور)(اليزا ماركوس صحفية)(الجنرال ارني اودينو ومراكز لندن للسياسة) كما كانت اهم الاجتماعات بحضور بيان عبد الرحمن ووليد فارس مستشار دونالد ترامب تاريخ 1/3/2017

برس 23 | المصدر - ويكليلكس العرب
  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة