"الفتاة الأخيرة" كتاب يروي قصة نادية مراد ومعركتها ضد "داعش"


منوعات برس 23 PRESS

تعكف نادية مراد، الناشطة الايزيدية في مجال حقوق الإنسان التي نجت من الحكم الدامي لتنظيم "داعش" الارهابي، على كتابة مذكراتها، التي ستحمل اسم "الفتاة الأخيرة: قصتي تحت الاسر، وحربي ضد داعش".

وكتبت نادية مراد على صفحتها في (فيس بوك): (يشرفني اليوم ان أعلن عن قرب اصدار قصتي تحت عنوان "الفتاة الأخيرة: قصتي تحت الاسر، وحربي ضد داعش" في كتاب سينشر بالعديد من اللغات من قبل دار تيم دوكن للنشر، التابع لمؤسسة راندوم هاوس كراون).

وأوضحت نادية مراد، ان الكتاب سينشر في نهاية اب ٢٠١٧ في كل من أمريكا، بريطانيا، المانيا وهولندا، وستنشر في دول عديدة أخرى في تاريخ لاحق .

واشارت الى ان ربح هذا الكتاب والجوائز أيضا، سيستخدم في انشاء مبادرة خيرية وانسانية تحت مسمى (مبادرة نادية) والتي سوف يكون لها فرع رئيسي في المانيا وفروع في دول أخرى. 

ومبادرة نادية لها هدفين رئيسين، الأول: استمرار الحملة التي بداءتها قبل عامين من الناحية القانونية لمحاسبة عناصر داعش وتعريف العالم بالإبادة الجماعية وبجرائم داعش

 والثاني : تقديم الدعم الإنساني والتعليمي والنفسي للناجيات ولضحايا الإبادة والاتجار بالبشر والضحايا في مناطق الصراع.

وكانت نادية مراد، قد جذبت الاهتمام العالمي الى قصتها المؤلمة وشجاعتها الكبيرة، حيث تم ترشيحها لجائزة نوبل، وحصلت على جائزتي فاسلاف هافل وساخروف العالميتين، وتوجت بلقب السفيرة الاولى للأمم المتحدة لضحايا الاتجار بالبشر.

برس 23 | المصدر - وكالات

  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة