مراد قره يلان: تركيا لن تستطيع لوحدها الدخول إلى منبج


أخبار كوردستان  | برس 23 PRESS

استبعد القيادي في حزب العمال الكردستاني مراد قره يلان، ان تتمكن تركيا من الدخول الى بلدة منبج، وفيما بين ان القوى الموجودة هناك لن تتخلى عن منبج، اوضح ان تركيا تطرح موضوع منبج والرقة من اجل إدامة بقائها في الباب.

وقال مراد قره يلان عضو اللجنة التنفيذية في حزب العمال الكردستاني في مقابلة مع وكالة "فرات" المقربة من حزب العمال، ان "تركيا لا تستطيع لوحدها الدخول إلى منبج، القوى الموجودة هناك لن تتخلى عن منبج، فهي قوى متمرسة".

وأوضح قره يلان، أن "تركيا تسعى إلى فرض مساعيها على أمريكا وتخيرها بين تركيا أو بين وحدات حماية الشعب (YPG)". 

وبخصوص اهداف تركيا من محاولة الدخول الى منبج والرقة، قال قره يلان، ان "تركيا تسعى لأن تثبت أنها لا زالت قوية وتستطيع الدخول إلى أي مكان"، فضلا عن "السعي من أجل إدامة بقائها في الباب".

واشار الى ان "تركيا اتفقت مع روسيا بتسليم الباب إلى النظام السوري، لكن تركيا لا تريد أن تفعل ذلك لذلك تحاول أن تلجأ هذه المرة إلى أمريكا والتغاضي عن اتفاقها مع روسيا والنظام السوري".

أما السبب الثالث بحسب قره يلان فهو أن "تركيا رغم أنها تعلم عدم موافقة كل من أمريكا وروسيا على مساعيها إلا أنها تسعى إلى كسب المزيد من الدعم من أمريكا ضد حزب العمال الكردستاني".

برس 23 | المصدر - وكالات

  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة