بيان أستانة: آلية ثلاثية لمراقبة وقف القتال بسوريا


برس 23 PRESS أخبار سوريا


أعلن البيان الختامي لمفاوضات أستانة بشأن الأزمة السورية، الثلاثاء، عن آلية "ثلاثية" لمراقبة وقف إطلاق النار، المفترض سريانه في سوريا منذ ديسمبر الماضي، في حين أبدت المعارضة بعض التحفظات على البيان.
وأكد البيان الذي أصدرته تركيا وروسيا وإيران، وتلاه وزير خارجية كازاخستان، خيرات عبد الرحمنوف، على ضرورة الحفاظ على وحدة واستقلال الأراضي السورية، داعيا لإطلاق مفاوضات برعاية الأمم المتحدة في جنيف.

وأشار البيان إلى دعمه لمشاركة الحكومة السورية والمعارضة في المفاوضات، مقترحا موعد الثامن من فبراير المقبل لها، مشددا على أنه "لا حل عسكريا للأزمة".

وكانت مصادر "سكاي نيوز عربية" أشارت إلى اقتراح للمعارضة بإخراج جميع القوات الأجنبية من سوريا، وطلبها رفع الحصار عن المدن والسماح بإدخال المساعدات إليها وإطلاق سراح جميع المعتقلين من السجون "كبادرة حسن نية".

وقال عبد الرحمنوف: "نؤمن أن منصة جنيف هي الأمثل للمحادثات السورية وأستانة تساهم في نجاحها".

وتابع: "الأطراف كافة تتعهد بمحاربة داعش وجبهة النصرة وفصلهما عن باقي الفصائل الأخرى"، مشيرا إلى "مفاوضات سورية سورية انطلافا من منصة أستانة تتضمن قضايا أمنية" في جنيف.

وأشاد رئيس الوفد الحكومي السوري بشار الجعفري بالاجتماع الذي "نجح في تحقيق هدف تثبيت وقف الأعمال القتالية لفترة محددة".

ودعا الجعفري الفصائل المسلحة التي لم تحضر اجتماع أستانة للانضمام إلى ترتيبات وقف القتال، بهدف "دحر الإرهاب معا وإعادة إعمار سوريا".

وقال: "أقول للدول الإقليمية الداعمة للإرهاب إنها ضيعت أموال شعوبها وسببت نزف الدماء في سوريا".

وأشار الجعفري إلى أن "الدول الضامنة لاجتماع أستانة التزمت في البيان بمحاربة تنظيمي داعش وجبهة النصرة، ونفترض أن تركيا ستلتزم بذلك".

وفي المقابل، قال رئيس وفد المعارضة إلى أستانة محمد علوش، إن الموقف الروسي الذي كان داعما للرئيس السوري بشار الأسد منذ بدء الأزمة، بات الآن "أكثر حيادية".

وطالب علوش في كلمته برحيل الأسد والمجموعة الحاكمة، و"من تلطخت أيديهم بدماء السوريين"، رافضا أي دور لإيران في مستقبل سوريا، كما اتهم القوات الحكومية بخرق الهدنة "بشكل متعمد" في 7 محافظات سورية.

ودعا علوش لرفع الحصار عن المناطق المحاصرة وإطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات في السجون السورية، مشيرا إلى أن "روسيا تكفلت بهذا الملف".

وأكد على ضرورة إخراج جميع الميليشيات الأجنبية من سوريا، واتخاذ إجراءات رادعة بحق من يخرق اتفاق وقف إطلاق النار.

المصدر / سكاي نيوز العربية
  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة