من جديد التقدمي يصف منتقديه بالـ "غجر" ، و نشطاء كورد يسخرون


برس 23 PRESS : 

أصدر المكتب الإعلامي للحزب التقدمي الديمقراطي الكوردي في سوريا بيان بعنوان "كفى أيها المضللون تلاعباً بمصير الشعب الكردي في سوريا" ، رداً على الانتقادات الكثيرة التي وجهت للحزب على مواقع التواصل الأجتماعي بعد تصريحات لعضو المكتب السياسي أحمد سليمان وسكرتير عبد الحميد حج درويش للحزب المذكور.

وقال البيان "لم تنته بعد الحملة الهيستيرية التي يديرها المضللون والحاقدون، والذين يقفون بخبث أمام أيّة جهة تطرح القضية الكردية في سوريا في سياقها السياسي الصحيح البعيد عن المغامرة والمزاودة والتضليل، و
خاصة ضد حزبنا الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا، والذي لم تنكفئ الجهات الحاقدة عن التشويش على نضاله العادل وتشويه سياسته الواقعية منذ تأسيسه وحتى اللحظة".

وأضاف البيان "جلوس ممثل حزبنا في قاعة تضم العلم السوري في اللقاء المذكور الذي دعا إليه مجموعة من المثقفين العرب، وإشارته في مداخلته بأن حزبنا لا يطالب بتشكيل دولة كردية في سوريا وانفصالها، ولا نرد على هؤلاء الذين لا يتقنون إلاّ ثقافة الغجر، وإنما نريد أن نوضح فيما يلي للذين يهمهم قضايا شعبنا المصيرية".

نشطاء كورد يسخرون: 
الناشط الإعلامي اسماعيل شريف كتبَ على صفحته في الفيس بوك ساخراً "يجب على حزب التقدمي الأعتذار من الأخوة الغجر "، وأضاف "نصيحة إلى حزب التقدمي : أرجو منكم الابتعاد عن كل شيء لمدة عشرة أيام "تصاريح . بيانات.. لقاءات.. اجتماعات.. زيارات".

الناشط آزاد عطا كتبَ على صفحته في الفيس بوك  "هذا الحزب الذي لا يملك اية قوة على الأرض ويصف منتقديه بالمغرضين والحاقدين والمضليين ووووو ، ولو أن هذا الحزب لديه قوة عسكرية او أمنية لفعل ما لم يفعله هؤلاء الذين نندد بهم ليلاً ونهاراً ".

يشار إلى أنه كان قد قال السياسي الكوردي أحمد سليمان في ملتقى الجزيرة الوطني "أنا كـ كوردي من سوريا ليس من مصلحتي ان تكون هناك دولة كوردية أو إنفصال للأكراد في سوريا ، وأنا أقول هذا الشيء كـ كوردي و لمصلحة الأكراد في سوريا.


لا تنسى تقييم المادة
  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة