كوسرت رسول: الدولة الكوردية ليست حلماً


برس 23  : 

قال نائب رئيس اقليم كوردستان، والنائب الاول للامين العام لحزب الاتحاد الوطني الكوردستاني، ان الدولة الكوردية بالنسبة له ليست حلماً بل حقيقة، مشيراً على انه لا يمكن ان يبقى الوضع الحالي على ما هو عليه.
جاء ذلك خلال مقابلة له مع صحيفة "كوريري ديلا سيرا" الإيطالية، حيث أكد بأنه "لا يمكن ان تبقى كوردستان على الوضع الحالي، فنحن لا نزال نقف على بنود اتفاقية لوزان لعام 1923، الذي ادى الى تقسيم شعبنا، لهذا نحن بحاجة الى اتفاقية لوزان جديدة في المنطقة".

واضاف رسول، "ان اعلان الدولة الكوردية بالنسبة لي ليست حلماً، وأول خطواتنا بعد التخلص من مسلحي داعش، سيكون علينا في جميع الاحزاب الكوردية ان نعمل على تنظيم وتوحيد كل قوات البيشمركة تحت قيادة  واحدة، واتمنى ان يتم تسليح هذه القوات "بأسلحة اوربية حديثة".
 
واشار  نائب رئيس اقليم كوردستان، بأن "حربنا مع داعش ليست من اجل الكورد فقط ،بل من اجل الدول الأوروبية ايضاً، وتقدمنا بطيء نوعاً ما في بعض المناطق، لأننا لا نريد ان نعرض حياة المدنيين الابرياء للخطر".

وحول الوضع في تركيا ونضال الشعب الكوردي هناك، قال رسول "نحن لسنا مع النضال المسلح لحزب العمال الكوردستاني(PKK)، وايضا لسنا مع احتجاز الرئيس دميرتاش واعضاء المعارضة، نحن مع الحوار والتفاهم، ونطالب تركيا باللجوء الى الحوار".
  • النشرة البريدية

    تابعنا على تويتر

    تابعنا على فيسبوك

    تابعونا عبر GOOGLE +

    إجمالي مرات مشاهدة الصفحة